News & Events

مليون طفلٍ يُصلُّونَ المسبحةَ الورديَّةَ
Oct 19 2020

" إذا صلَّى مليون طفلٍ الْمسبحةَ الْورديَّة معًا، فسوفَ يتغيَّرُ الْعالمُ " 

القديس بادري بيو

  

"مليون طفلٍ يُصلُّونَ المسبحةَ الورديَّةَ "

 

   في شهر تشرين الأول، المعروف  بشهر المسبحة الوردية، تنظّم هيئة مساعدة الكنيسة المتألّمة، كعادتها سنويًا، مبادرة "من أجل الوحدة والسلام، مليون طفل يتلون صلاة مسبحة الوردية"، والتي تأتي هذه المرة في سياق خاص، وهو سياقُ حالة الطوارئ الصحية والاجتماعية المنتشرة في جميع أنحاء العالم.

   وتوجّه الرسالةُ الدعوةَ للمشاركة في مبادرة الصَّلاة العالمية "مليون طفل يتلون صلاة مسبحة الوردية" التي سيكونُ الأطفالُ روادَها  .

   ولتحقيقِ هذهِ الغايةِ شارك طلابنا من الصف الخامس وحتى الصف الثامن، وهم في بيوتِهم ، بتلاوة صلاة مسبحة الوردية في كنيسة  المدرسة، الاثنين 19 تشرين الأول2020م حيثُ كانتْ نيةُ الأطفال والذين يرافقونهم وضعَ أنفسهم تحتَ حماية العذراء مريم بواسطة الصلاة المخصصة لها.وذلك بتلاوة صلاة مسبحة الوردية، بحسب أسرار الفرح، أسرار النور،أسرار المجد ، وأسرار الحزن .

  يُقدَّم الأطفال بهذه المناسبة صلاة خاصة، وهي فعلُ تكرُّس للعذراء مريم، والدة الإله، وهي أيضًا صلاة لكل واحد منا، وهي الصلاة التالية:

"يا مريم، أمي، آتي إليك اليوم مفعم بالفرح لكي أقدّم لك قلبي بكلّيته

 كما أنني أقدّم لك أيضًا كل ما لدي وكل ما أقوم به طوال حياتي

 آتي إليكِ مع كل الذين أحملهم في قلبي،

 والديّ، وإخوتي وأخواتي، وجميع أصدقائي، وأيضًا جميع الذين سببوا لي الأذى

كوني أمنا وباركينا واحمينا"

(لمزيد من الصور انقر هنا)