News & Events

يوم المريض العالمي 2021
Feb 11 2021

"لأنَّ لَكُم مُعَلِّمًا وَاحِدًا وَأَنتُم جَمِيعًا إخوَةٌ – علاقة الثقة على أساس العنايّة بالمرضى"

"البابا فرنسيس "

 

أن المرض يملك وجهًا على الدوام، ولكنّه ليس وجهًا واحدًا فقط، إنّه وجه كلّ مريض ومريضة، وكذلك أوجُهُ الذين يشعرون بأنّهم منبوذون، أو مُبعَدون، وضحايا الظلم الاجتماعي الذين يُحرمون من حقوقهم الأساسيّة" هذا ما كتبه قداسة البابا فرنسيس في رسالته بمناسبة اليوم العالمي التاسع والعشرين للمريض

تحت عنوان "لأنَّ لَكُم مُعَلِّمًا وَاحِدًا وَأَنتُم جَمِيعًا إخوَةٌ – علاقة الثقة على أساس العنايّة بالمرضى" صدرت رسالة البابا فرنسيس بمناسبة اليوم العالمي التاسع والعشرين للمريض كتب فيها الأب الأقدس إنَّ الاحتفال بيوم المريض العالمي التاسع والعشرين المصادف في الحادي عشر من شباط فبراير ٢٠٢١، في تذكار الطوباوية مريم العذراء سيدة لورد، هو يوم مناسب لنوجّه انتباهًا خاصًّا إلى المرضى، وإلى الذين يخدمونهم، سواء في الأماكنِ المخصصة للعلاج، أم في العائلات، والجماعات. يتوجّه الفكر بشكل خاصة إلى جميع الذين يعانون من آثار جائحة الكورونا في العالم كلّه. إلى الجميع، ولا سيما إلى الأشدِ فقرًا وتهميشًا، أعبِّر عن قربي الروحي، وأؤكد لهم اهتمام الكنيسة ومحبَّتَها.

   وبالرغم من جائحة كورونا قمنا  بزيارة  بعض المستشفيات بهدف الاطمئنان على المرضى  وتقديم هديةٍ صغيرةٍ لهـــــم باسم المدرسة مدعومةً بعباراتِ التشجيع، والدُّعاء بالشِّفاء لهم  إيمانًا منّا أنَّه علينا أن نكون منتبهين لاحتياجات بعضنا البعض .

   ونتمنى الشفاء لجميع المرضى 

( لمزيد من الصور انقر هنا )